روسيا و أوكرانيا

جوزيب بوريل يجدد قلقه بشأن احتمال إرسال صواريخ إيرانية إلى روسيا

عبد اللهيان: "ادعاءات لا أساس لها من الصحة لبعض الدول الغربية"

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
دقيقتان للقراءة

أعلن مسؤول السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي، جوزيب بوريل، أنه أبلغ وزير الخارجية الإيراني بمخاوف الاتحاد الأوروبي بشأن احتمال تزويد روسيا بصواريخ إيرانية.

وفي منشور على منصة "إكس" ذكر بوريل، مساء الاثنين، أنه في محادثة هاتفية مع وزير الخارجية الإيراني حسين أمير عبد اللهيان، "كررت مخاوف المجلس الأوروبي بشأن احتمال نقل الصواريخ من إيران إلى روسيا".

يذكر أن طهران تنفي إرسالها صواريخ إلى روسيا، ووصف عبد اللهيان، في إشارة إلى مكالمته الهاتفية مع جوزيب بوريل، ذلك فاعتبرها "ادعاءات لا أساس لها من الصحة لبعض الدول الغربية".

إلى ذلك أفادت رويترز في أبريل/نيسان الماضي، نقلا عن ستة مصادر، أن إيران أرسلت نحو 400 صاروخ باليستي أرض-أرض إلى روسيا.

بعد ذلك، صرح منسق مجلس الأمن القومي بالبيت الأبيض، جون كيربي، بأن واشنطن لم تحصل حتى الآن على أدلة تؤكد نقل هذه الصواريخ من إيران إلى روسيا، وحذر طهران من أنه في حالة ثبوت ذلك، سوف يرد عليها المجتمع الدولي "بسرعة وبقوة".

هذا وفرض كل من الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة عقوبات على إيران، متهمين طهران بأنها زودت موسكو منذ بداية الحرب الأوكرانية "بعدد كبير من الطائرات المسيرة والقنابل الموجهة وذخائر المدفعية".

ونفت إيران مرارا وتكرارا هذه الاتهمامات، وذكر عبد اللهيان أن موسكو اشترت طائرات مسيرة من إيران قبل اندلاع الحرب في أوكرانيا.

وقال مسؤول السياسة الخارجية بالاتحاد الأوروبي جوزيب بوريل عن محادثته الهاتفية مع وزير الخارجية الإيراني حسين أمير عبد اللهيان، إنه طلب في هذه المكالمة من طهران تجنب تصعيد التوتر النووي والمساعدة في تقليل التوتر في المنطقة.

وأضاف أيضا أنه أكد في هذه المحادثة مرة أخرى على ضرورة إطلاق سراح المواطنين الأوروبيين المحتجزين في إيران.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.