.
.
.
.

شرطي ثمل يصدم أحد المارين في روسيا

الفحص الطبي كشف عن نسبة 1,2 غرام من الكحول في دمه

نشر في: آخر تحديث:
تسبب مسؤول في قسم الشرطة الجنائية في روسيا بمقتل أحد المارين في سان بطرسبرغ (شمال غرب)، أثناء قيادته لسيارته التي هي من طراز "هوندا" تحت تأثير الكحول.

وجاء في بيان وزارة الداخلية أن الحادث وقع حوالي الساعة 3,30 من ليلة الجمعة السبت عند أحد التقاطعات جنوب غربي سان بطرسبرغ، وقد صدمت سيارة من طراز "هوندا أكورد" كان يقودها سيرغيي كودريافستف (28 عاما) رئيس الشرطة الجنائية في منطقة فسيفولوجسك (سان بطرسبرغ) رجلا توفي على الفور.



وقامت دورية شرطة في الجوار بتوقيف الشرطي الذي بلغت نسبة الكحول في دمه 1,2 غرام، حسبما جاء في بيان الشرطة والفحص الطبي.



وغالبا ما تفيد وسائل الإعلام الروسية بحوادث سير مماثلة يتسبب بها شرطيون ثملون يلوذون بالفرار.



وكانت السلطات الروسية قد كشفت في يوليو/تموز عن نسبة قياسية من حوادث السير بلغت 200 ألف حادث في العام 2011 وأودت بحياة نحو 28 ألف شخص.



وتعتبر روسيا التي تضم 143 مليون نسمة من البلدان التي تسجل أعلى نسبة وفيات ناجمة عن حوادث السير، ويعزى ذلك خصوصا إلى ازدياد حالات الثمل وعدم الالتزام بقانون السير.



وقد أثر حادث عنيف أودى بحياة الممثلة الشهيرة مارينا غولوب في موسكو تأثيرا خاصا على الرأي العام في روسيا.