.
.
.
.

إيباي يحظر بيع تمثال لأوباما مثير للجدل

وصل ثمن المزاد على القطعة إلى 11 ألف دولار

نشر في: آخر تحديث:
سحب موقع المزادات الإلكترونية "إيباي" أمس الأربعاء تمثالا بلاستيكيا يجسد الرئيس الأمريكي باراك أوباما في وعاء من المفترض أن يحتوي على بول صنعه معلق سياسي شهير يميني الميول.



وقد أطلق مقدم البرامج التلفزيونية غلين بيك (48 عاما) اسم "أوباما أن بي بي" (أي أوباما وسط البول) على هذا التمثال الذي وصل ثمن المزاد عليه إلى 11 ألف دولار.

غير أن موقع "إيباي" وجه رسالة إلكترونية لصاحب التمثال جاء فيها ما مفاده "عرضتم للبيع تمثالا يحتوي على البول، ونحن لا نسمح ببيع المخلفات العضوية البشرية، لذا نطلب منكم ألا تعرضوه للبيع".



واعتبر غلين بيك على حسابه في "تويتر" أن قرار الموقع "جائر ونابع عن ممارسات رقابية"، داعياً مؤيديه إلى دعمه على مواقع التواصل الاجتماعي.



يذكر أن بيك، الذي يرى أن الولايات المتحدة تنتهج نهجاً اشتراكياً في عهد أوباما، يتمتع بشعبية واسعة في أوساط "حزب الشاي" المحافظ.



وبدأ مسيرته المهنية في قناة "فوكس نيوز" المحافظة التي غادرها في العام 2011 ليطلق برنامجه الخاص ويؤلف كتبا للأطفال.