.
.
.
.

سجناء يفتتحون مرقصاً متطوراً في سجن بفنزويلا

يستوعب 600 شخص ومعد بأجهزة متطورة وأنوار حديثة ومكيفات هواء وراقصات وألعاب متفرقة

نشر في: آخر تحديث:

دشّن سجناء مرقصاً في سجن يقع على جزيرة مارغاريتا في شمال شرق فنزويلا مع عروض ودخول مجاني إليه في حين أن أزمة السجون في فنزويلا أدت إلى سقوط 600 قتيل في العام 2012.

وافتتح مرقص "ايل ياتي كلوب" في سجن سان أنطونيو بحضور أصدقاء السجناء وعائلاتهم بعد تلقيهم دعوات وجهت إليهم عبر شبكات التواصل الاجتماعي.

وفي رسالة الدعوة وصف السجناء بالتفصيل المكان الجديد القادر على استيعاب 600 شخص مع تجهيزات صوت متطورة وأنوار من الجيل الأخير ومكيفات هواء وراقصات وألعاب متفرقة.

وتعرف فنزويلا منذ سنوات أزمة خطرة في أوساط السجون عائدة إلى عدم توافر الشروط الصحية والاكتظاظ ونقص في البنى التحتية، فضلاً عن أعمال عنف أدت إلى سقوط 591 قتيلاً العام الماضي وفق حصيلة وضعتها المنظمة غير الحكومية "المرصد الفنزويلي للسجون".

ومع أن المراقص ممنوعة في سجون فنزويلا، فقد سبق لوزيرة إدارة السجون ايريس فايرلا أن دافعت عن هذا النوع من النشاطات المسلية التي قد تسمح بخفض مستوى العنف في السجون.

وقالت إن بعض السجون تتمتع بأحواض سباحة وأماكن مجهزة خصيصاً لاستقبال أطفال السجناء.

وقال المرصد إن السجون الفنزويلية كانت تضم العام الماضي 48262 سجينا في حين أنها قادرة على استيعاب 16539 سجينا فقط.