.
.
.
.

سامي يوسف يغني للأطفال اللاجئين بمخيم الزعتري

الفنان البريطاني من أصل إيراني ينشد أغاني دينية تلقى رواجاً عند العرب

نشر في: آخر تحديث:

فاجأ الفنان البريطاني سامي يوسف اللاجئين السوريين في مخيم الزعتري بزيارة للاطمئنان على أوضاعِهم المعيشية.

وقام الفنان البريطاني من أصل إيراني الذي ينشد أغاني دينية يكتبها بنفسه بجولة في المخيم برفقة فريق من برنامج الغذاء العالمي.

وخلال زيارته لإحدى المدارس في مخيم الزعتري لم يبخل سامي يوسف بصوته وأطرب التلامذة الصغار بمقاطع من أناشيده الدينية علّها توفر لهم الشعور بالسلام ولو لبعض الوقت.

وقد وصف يوسف زيارتَه إلى مخيم الزعتري بالمؤثرة والعاطفية.

ويتمتع سامي يوسف بشعبية كبيرة وخاصة في العالمين العربي والإسلامي.