.
.
.
.

عندما زل لسان ميركل.. ونادت أولاند ميتران

صححت خطأها ضاحكة في حين كانت البسمة تعلو وجه الرئيس الفرنسي

نشر في: آخر تحديث:

من الشائع أن يرتكب الإنسان زلات لسان خلال حديثه، إلا أن الأمر يصبح أقرب إلى "الطرفة" عندما يكون صاحب الزلة سياسياً بارزاً أو فناناً مشهوراً.

وفي آخر هذه الطرائف المضحكة، ارتكاب المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل زلة لسان خلال مؤتمر صحافي مشترك مع الرئيس الفرنسي فرانسوا أولاند، أمس الخميس، عندما سمته خطأ باسم سلفه الشهير فرانسوا ميتران، الذي توفي في العام 1996.

وقالت المستشارة الألمانية قبل أن تتنبه لخطئها إن "فرانسوا ميتران تطرق إلى المواضيع التي نعمل عليها، ألا وهي تعزيز التنافسية وفرص العمل والنمو. ولا شك في أن بطالة الشباب تكتسب أهمية كبيرة في مشروعنا".

ثم أشارت ضاحكة "فرانسوا أولاند وليس فرانسوا ميتران!"، في حين كانت البسمة تعلو وجه الرئيس الفرنسي.

يذكر أن هذا المؤتمر الصحافي المشترك، نظّم إثر اعتماد البلدين خطة فرنسية ألمانية بشأن النمو وفرص العمل، تمهيداً للقمة الأوروبية التي من المرتقب انعقادها في نهاية يونيو/حزيران، على خلفية نسبة البطالة القياسية المسجلة في فرنسا في أبريل/نيسان.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة