قضاة فلسطين يمنعون الطلاق خلال شهر رمضان

إلا إذا اقتضت الضرورة وبعد موافقة دائرة الإرشاد والإصلاح الأسري

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

أصدر رئيس المجلس الأعلى للقضاء الشرعي بفلسطين، قراراً يمنع بموجبه القضاة من إقرار الطلاق بين الأزواج خلال شهر رمضان المبارك، إلا إذا اقتضت الضرورة وبعد موافقة دائرة الإرشاد والإصلاح الأسري التابعة لديوان قاضي القضاة.

وأوضحت مدير دائرة الإرشاد والإصلاح الأسري في ديوان قاضي القضاة في الضفة الغربية، سولافة صوالحة، أن هذا القرار جاء بعد توصية من قسم الإرشاد، وسببه هو ارتفاع حالات الطلاق في شهر رمضان من العام الماضي، حسبما جاء في وكالة "معن".

واعتبرت صوالحة أن البعض يتخذ من شهر رمضان ونقص الطعام والملذات والتدخين سبباً لإثارة المشاكل لا سيما بين الأزواج، إلا أنها عادت وأقرت أنه في المقابل يتخذ البعض من شهر رمضان فريضة يؤديها بكامل مواصفاتها.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.