.
.
.
.

100 ألف مدني بولاية جونقلي لا تصلهم مساعدات

المواجهات القبلية بين مسلحين من قبيلتي النوير والمورلي حالت دون وصول المساعدات

نشر في: آخر تحديث:

أعلنت الأمم المتحدة أن أكثر من مئة ألف مدني في ولاية جونقلي بجنوب السودان لا تصلهم أي مساعدات إنسانية، بسبب المواجهات القبلية الدائرة هناك.

وتدور معارك عنيفة بين مسلحين من قبليتي النوير والمورلي، وذلك على مرأى من جنود جيش جنوب السودان وجنود قوة حفظ السلام الدولية.

وأعربت منسقة الشؤون الإنسانية في الأمم المتحدة، فاليري آموس، عن قلقها حيال تدهور الأوضاع الإنسانية في منطقة بيبور في شرق ولاية جونقلي .

وقالت آموس في بيان إنه كلما طال أمد المعارك تضاءلت القدرة على إيصال المساعدات للمحتاجين.