.
.
.
.

ناسا: خطر اصطدام كويكب بالأرض احتمال ضئيل جداً

تم اكتشافه في الثامن من أكتوبر ومن المرجح أن يعود عام 2032

نشر في: آخر تحديث:

قالت وكالة الفضاء والطيران الأميركية "ناسا"، الجمعة: "إن كويكبا تم اكتشافه في الآونة الأخيرة اقترب من الأرض هذا الأسبوع، ومن المرجح أن يعود عام 2032 لكن خطر اصطدامه بالأرض ضئيل جدا".

وأضافت الوكالة، "أن الكويكب المعروف باسم 2013 تي في 135 اقترب لمسافة 6.7 مليون كيلومتر من الأرض، الأربعاء".

وكان علماء بمرصد القرم للفيزياء الفلكية في أوكرانيا قد اكتشفوا هذا الكويكب في الثامن من أكتوبر. وهم يعتقدون أن احتمال اصطدامه بالأرض واحد من 63 ألفا.

وقال دون يومانز مدير مكتب برنامج الأجسام القريبة من الأرض في ناسا "هذا يجعل نسبة احتمال ألا يترك مروره أثرا في عام 2032 حوالي 99.998%".

وقالت ناسا إن العلماء قد يتمكنون مع إجراء المزيد من عمليات الرصد والملاحظة في الأشهر القادمة من حساب مسار الكويكب بصورة أفضل وتقليص تقديرهم لخطر الاصطدام أو حتى استبعاده كلية.

والكويكب المكتشف حديثا واحد من 10332 جسيما قريبا من الأرض تم رصدها حتى الآن.