.
.
.
.

جراحة عاجلة لقلب الممثلة شهد.. وطفلها مصاب بنزيف

والدها قال لـ"العربية.نت" إن مولودها حسين مصاب بنزيف وشهد أجرت عملية كي بالقلب

نشر في: آخر تحديث:

لم يستطع والد الفنانة الكويتية شهد إخفاء حزنه على ابنته وحفيده اللذين يرقدان في مستشفى بانكوك في تايلاند خلال مكالمة هاتفية.

وقال في تصريح خصّ به "العربية.نت" إن شهد لا تزال في غرفة العناية المركزة بعدما أجرت، ليلة أمس الأحد، عملية قسطرة لكيّ العصب المسؤول عن توصيل الكهرباء للقلب؛ لأنه السبب في الإغماء والاختناق واضطرابات القلب، مضيفاً أنه يمكن أن تكون العملية سهلة لأي مصاب لكن حالة ابنته مختلفة جداً، خصوصاً بعدما توقف قلبها مرتين، واضطر الأطباء لإنعاشها عبر الصعقات الكهربائية.

2
2

وأكد والد شهد أنها كان من المفروض أن تقوم بإجراء عملية بعد أسبوعين، لكنها بعدما أفاقت طلبت رؤية طلفها الذي سمّته "حسين"، وحاولنا ألا ترى وضعه، لكنها بدت بحالة هستيرية، وما زاد الطين بلة أنها ما إن رأت طفلها حتى تشنجت لدرجة اعتقدنا أنها أصيبت بشلل، وتوقف قلبها، وقام الأطباء بإنعاشها، فاضطروا لإجراء عملية جراحية طارئة لإنقاذها.

3
3

وأوضح أن طفل ابنته "حسين" لديه نزيف في المخ، ويعتبر من الخدّج ومنذ ولادته لا يزال في العناية المركزة، مبيناً أن هذا النزيف أثّر كثيراً على أعضائه.

وقال والد شهد إن الكلفة المادية بدأت ترهقه فهو يدفع ما لا يقل عن 8 آلاف دولار لابنته وحفيده اللذين يرقدان في العناية، مناشداً الحكومة الكويتية الإسراع في معاملة العلاج بالخارج، لكنه في الوقت نفسه شكر أعضاء السفارة في بانكوك الذين يحاولون إرسال التقارير أولاً بأول.

4
4

وأشار إلى أن غالبية الفنانين اتصلوا للاطمئنان على ابنته، وأن الفنانة هيا الشعيبي قررت السفر والمجيء للاطمئنان على صحة ابنته، مبيناً أنه ووالدة شهد وزوجها لا يبارحون المشفى، مناشداً الجميع الدعاء لابنته وحفيده كي يخرجا من أزمتيهما الصحية.