.
.
.
.

تراجع هجمات "القرش" في 2013.. والضحايا في ازدياد

نشر في: آخر تحديث:

تراجعت أعداد هجمات أسماك القرش خلال عام 2013، إلا أن عدد القتلى ارتفع إلى 10 من متوسط بلغ 6 في السنوات الأخيرة.

وقال التقرير السنوي لهجمات أسماك القرش لجامعة فلوريدا إن 72 هجوماً مؤكداً لأسماك القرش وقعت في 2013، لافتاً إلى أن ولاية فلوريدا الأميركية جاءت في الصدارة، إذ شهدت 23 هجوماً، تلتها ولاية هاواي التي حدث بها 13 هجوماً.

ونتج عن هذه الهجمات وفاة شخصين في أستراليا، واثنين آخرين في جزيرة ريونيون الفرنسية بالمحيط الهندي، إضافة إلى وفاة شخص في كل من البرازيل ونيوزيلندا وجامايكا وجنوب إفريقيا وجزيرة دييغو غارسيا في المحيط الهندي التي توجد بها قاعدة للبحرية الأميركية.

جدير بالذكر أن عام 2012 شهد 81 هجوماً لأسماك القرش وسبع وفيات فقط.

واستبعد التقرير الهجمات التي ربما جرى فيها استفزاز أسماك القرش، مثلما يحدث في التجارب البحثية وحوادث الصيد.

وقال جورج بورجيس، القائم على إعداد التقرير، إن التقلبات السنوية في هجمات أسماك القرش قد ترجع إلى عوامل متباينة مثل تحسن الأوضاع الاقتصادية وارتفاع درجات الحرارة التي تدفع الناس إلى الذهاب إلى الشواطئ.

وأضاف: "عدد من هذه الهجمات والوفيات حدث في مناطق من العالم نزورها الآن، لأننا أصبحنا مجتمعاً أكثر سفراً، وهناك شغف كبير لدى الناس للذهاب إلى الأماكن البعيدة".