.
.
.
.

إليك بالدوين: نيويورك تشهد "كارنفالا" من الحماقات

نشر في: آخر تحديث:

أوقف الممثل الأميركي إليك بالدوين بعد ردة فعله العنيفة على عناصر من الشرطة اعترضوه لأنه كان يسير بدراجته الهوائية عكس السير في أحد الشوارع.

ووقع الحادث صباحاً على الجادة الخامسة في مانهاتن قرب مبنى "فلاتيرون بلدينغ" الشهير على ما أوضحت الشرطة.

وأضاف ناطق باسم الشرطة "لقد وجه إليه استدعاءان؛ الأول يتعلق بتعكير النظام العام والثاني بالسير بدراجته الهوائية في الاتجاه المعاكس".

وعلى الممثل أن يمثل أمام القاضي في 24 يوليو على ما أفادت السلطات.

وقد أعطى الممثل البالغ 56 عاما بعد ذلك روايته للحادث عبر تويتر قائلاً: "الضابط مورينو أوقفني وكبل يديي لأني سلكت الجادة الخامسة بالاتجاه المعاكس. وفي الوقت ذاته كان مصورون أمام منزلي يخيفون مرة جديدة ابنتي وكادوا يدفعون بها بواسطة كاميراتهم. ولم تحرك الشرطة ساكنا".

وأضاف "مدينة نيويورك تشهد كارنفالاً من الحماقات، وتدار بشكل سيئ وتحاول فقط زيادة إيراداتها وتجرم تصرفات كنا نعتقد أنها غير خطيرة".

ومعروف عن بالدوين بأنه غضوب ويتواجه كثيرا مع المصورين الذين اتهمهم بأنهم مثليون جنسيا العام الماضي.

وأكد نهاية فبراير في مقال نشرته مجلة "نيويورك ماغازين" أنه لم يعد قادراً على العيش في نيويورك حيث مالت الأمور إلى الأسوأ بحسب رأيه.

وفي نوفمبر الماضي اوقف برنامج كان الممثل يقدمه عبر محطة "أم إس إن بي سي" بعدما شتم بالدوين أحد صائدي الصور كان يطارد زوجته وطفلتهما أمام منزلهما.