.
.
.
.

فيديو.. عويل سياسي ياباني لتبذيره المال العام

نشر في: آخر تحديث:

في طريقة بدت غير مألوفة للرد على ادعاءات حول صرفه أموالا عامة على رحلات خاصة خلال فترة عمله، أجهش سياسي ياباني في البكاء والعويل خلال مؤتمر صحافي لاستجوابه.

وظهر ريوتارو نونومورا النائب عن محافظة هيوغو البالغ من العمر 47 عاما، وهو يجهش بالبكاء ويذرف الدموع ويضرب الطاولة بقبضة يده تعبيرا عن غضبه وحزنه الشديدين، وذلك في الفيديو الذي نشرته "فوكس نيوز" واستقطب قرابة الـ640 ألف مشاهدة في أيام معدودات.

وقال نونومورا في المؤتمر الصحافي الذي عقد الثلاثاء الماضي، بصوت بدا مخنوقاً من كثرة البكاء: "ترشحت لمنصبي لأغير اليابان والمجتمع".

ثم توقف في منتصف الجملة باكياً بصوت مرتفع، ثم واصل قائلاً: "لقد أصبحت حياتي على المحك"، وذلك بعد أن سأله صحفيون عن صحة الادعاءات سالفة الذكر.

وجاء المؤتمر الصحافي إثر تقرير نشرته إحدى الصحف المحلية، وتضمن أن النائب المذكور زار منابع المياه الساخنة 106 مرات العام الماضي بما كلفته 30 ألف دولار دون تقديم فواتير وهو ما استدعى استجوابه.

وكان عدد من الرسائل الاستيضاحية والبريد الإلكتروني وصلت خلال الفترة الماضية إلى مكتب نونومورا للاستفسار عن تلك المصروفات لكن لم يتم الرد عليها إطلاقاً.

يذكر أن عدد من السياسيين اليابانيين، قد اضطروا سابقاً لتقديم استقالاتهم من مناصبهم بعد زلات فسرت بعضها بالجنسية وأخرى بالعنصرية خلال تصريحات لهم.