.
.
.
.

رقصة لممرضات السويد لجذب المزيد من زملاء المهنة

نشر في: آخر تحديث:

بهدف التشجيع على زيادة عدد الممرضين والممرضات في السويد وتعويض النقص المتزايد للمتقدمين لهذه المهنة، قام عدد من الممرضات بقسم العظام بمستشفى جامعة نورلاند، بأداء رقصة على أنغام الموسيقى، من أجل جذب المزيد من الزملاء لهذه المهنة.

ويؤدي النقص في عدد الممرضات والقابلات الصحيات في المستشفيات والمراكز الصحية بالسويد إلى مضاعفة الضغط على العاملين في المجال الصحي، ما يعرضهم إلى الإجهاد المستمر.

كما أدى نقص الممرضات الذي تعاني منه السويد إلى زيادة تكاليف تأجير الممرضين والممرضات من قبل شركات التوظيف الخاصة، حيث ازدادت أسعار التأجير منذ العام 2011، بنسبة 40%.

وفي سياق متصل، أشارت دراسة إلى أن حوالي 25% من مساعدات الممرضات في السويد تركن العمل خلال السنوات الـ20 الأخيرة، وذلك رغم ارتفاع أعداد الأطباء والممرضات خلال الفترة نفسها.

ووفقاً لتحقيق نشرته صحيفة "سفينسكا داغبلادت"، فإن هذه الأزمة في مساعدات الممرضات لا تلحق الضرر بعملية الرعاية الطبية فحسب، وإنما تهدد سلامة المرضى أيضاً.

وذكر التحقيق أن السبب الرئيسي لهذه الأزمة هو رفع كفاءة العاملين في قطاع الرعاية الطبية مما حول كثيرات من مساعدات الممرضات إلى ممرضات. بينما يكمن السبب الثاني في خفض النفقات، حيث كانت مساعدات الممرضات هن الأكثر عرضة للصرف من الخدمة.