.
.
.
.

الطبعات الورديّـة تتفتّح على أزيائك

نشر في: آخر تحديث:

تشكّل الطبعات الورديّة إحدى كلاسيكيات الموضة التي تعود إلى الظهور في كل موسم، مما يتطلب من المصمّمين الكثير من الابتكار لتقديمها في كل مرة بأسلوب جديد بعيداً عن التكرار الذي يولّد الملل.

رصدنا ظهور هذه الطبعات الورديّة بشكل بارز في مجموعات Resort Collections 2015، التي تتميّز عادة بالأناقة العمليّة والمريحة، والتي تصلح للرحلات والسفر كما يمكن اعتمادها بكل سهولة للمناسبات اليوميّة نظراً لما تتمتع به من أناقة خالية من التعقيد والتكلّف.

نستعرض فيما يلي 20 تصميماً ستسمح لكن باكتشاف كيف قدّم المصممون الأزياء المزيّنة بالطبعات الورديّة هذا الموسم:

- اختارت دار Valentino تزيين أثوابها الطويلة بتطريز الأزهار الملوّنة عليها.
- اعتمدت دار Alberta Ferretti رسمة مبتكرة لزهرة كبيرة طبعتها على القماش حيناً وطرّزتها عليه حيناً آخر.
- زيّنت Carolina Herrera الأثواب الطويلة بالطبعات الورديّة الكلاسيكية حيناً والمبتكرة بأشكالها وألوانها حيناً آخر.
- تزيّنت تصاميم دار Chloe بالأزهار الضخمة التي غطّت كامل الإطلالة أو جزء منها.
- في تصاميم دار Emanuel Ungaro، اختلطت الطبعات الورديّة مع بعضها البعض في توازن أنيق لا يدرك أسرار تنفيذه سوى الخبراء في الموضة.
- اللمسات الرومنسيّة كانت حاضرة بوضوح في تصاميم Giambattista Valli التي تزيّنت بالطبعات الورديّة.
- الأناقة على الطريقة الإيطالية ظهرت جليّة في تصاميم Gucci التي زيّنتها الطبعات الورديّة الضخمة.
- تصاميم Michael Kors المزيّنة بالورود طغت عليها التدرجات السوداء وجاءت طبعات الأزهار عليها صغيرة وبألوان حياديّة.
- قدّمت دار Nina Ricci الطبعات الورديّة على طريقتها التي تختصر الأناقة الفرنسيّة.

- غزت الطبعات الورديّة الملوّنة تصاميم دار Roksanda Ilincic لتضفي عليها لمسة من الأنوثة والمرح.