.
.
.
.

عائلة "تخطف" طفلها المريض من المستشفى

نشر في: آخر تحديث:

تبحث الشرطة البريطانية بالتعاون مع محققين فرنسيين عن طفل في الخامسة من عمره مصاب بورم في الدماغ، "خطفه" أهله من مستشفى في بريطانيا، الخميس، وهو في حالة خطرة.

وقال متحدث باسم الشرطة البريطانية، الجمعة، إن عائلة الطفل اشيا كينغ "خطفته" من مستشفى في جنوب انجلترا بعد ظهر يوم الخميس، ثم ركب الوالدان مع طفلهما وأشقائه الستة عبارة باتجاه شربور في الشمال الغربي لفرنسا.

وبحسب المتحدث، فإن الطفل في وضع خطر يحتاج إلى المتابعة الطبية العاجلة، وإنه لا يقدر على المشي أو الكلام أو الحركة.

وقال أحد أشقاء اشيا، ويدعى نافيد، إن العائلة من طائفة "شهود يهوى" التي يرفض أتباعها نقل الدم من شخص إلى آخر.

لكن الأسباب الفعلية وراء هذه الحادثة مازالت غير واضحة بعد.