طيّار عراقي يسعى لرضا حبيبته فينال عقوبة عسكرية

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

طيار عاشق، على ما يبدو أنه في حالة خصام مع حبيبته، فاستغل تكليفه بإحدى الواجبات العسكرية ليقود طائرته السمتية(الهليكوبتر)، ويدور بها على علو منخفض فوق كليتها، مسبباً رعباً للطلبة خوف سقوطها عليهم، ولذلك نسمع في الفيديو ثمة من يطالب الحبيبة الغاضبة بأن تتصل بحبيبها المهجور وتشعره بأنها خلاص قد رضيت عنه وهذا يكفي.

لكن رضا الحبيبة غير رضا وزير الدفاع الذي أرسل وفدا برئاسة المستشار الإعلامي الفريق، الركن محمد العسكري وعدد من الضباط إلى (كلية المأمون) لتقديم الاعتذار إلى عمادة الكلية والهيئة التدريسية والطلاب والطالبات عن العمل الذي وصفه بـ"غير المسؤول" الذي قام به أحد منتسبي قيادة طيران الجيش، وواعدا بالاقتصاص منه.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.