.
.
.
.

أوبر تعلن عن ميزتين للأمان ومنع الاغتصاب

نشر في: آخر تحديث:

أعلنت شركة “أوبر” Uber، المطورة لتطبيقات خدمة طلب سيارات الأجرة الذي يحمل نفس الاسم، عن عزمها إطلاق ميزتين جديدتين تعززان من أمن الركاب داخل السيارات المستدعاة عبر تطبيقاتها.

وأوضحت "أوبر" أن الميزة الأولى تتمثل في توفير زر جديد داخل تطبيقاتها يتيح للركاب طلب النجدة في حالة الطوارئ، وهو الزر الذي سيجري تسميته Panic Button، وسيظهر بالتطبيقات تحت اسم SOS.

وسيرسل زر SOS عند الضغط عليه رسالة استغاثة للسلطات الأمنية المحلية، تتضمن مكان الراكب ومعلومات عن السيارة التي يستقلها والسائق الذي يقودها.

وأضافت الشركة أن الميزة الثانية تتمثل في تعيين قائمة من جهات الاتصالات يستطيع الراكب إرسال معلومات لها عن مكان تواجده والسيارة التي يستقلها في حالة الضرورة.

وستتيح "أوبر" لمستخدمي تطبيقاتها تعيين حتى خمس جهات اتصال ضمن الميزة، التي سيطلق عليها اسم Safety Net، وتحديد جهة واحدة لإرسال المعلومات أو الإرسال لكافة الجهات في المرة الواحدة.

وأكدت "أوبر" أن الميزتين سيجرى إطلاقهما أولاً في الهند بداية من 11 فبراير، وينتظر أن تتوسع الشركة في توفير الميزتين بتطبيقاتها خلال الشهور القليلة القادمة.

واختارت الشركة الهند لبداية إطلاق الميزتين لتستعد الثقة في خدماتها بالبلد الآسيوية، وذلك بعد أن تم تعليق خدماتها بها، عقب أن اتهمت إحدى الراكبات، في العاصمة نيودلهي، سائق سيارة أجرة قامت بطلبها عبر تطبيق "أوبر" باغتصابها.

وشددت "أوبر" على أنها ستعمل مع الجهات الأمنية لتوفير كافة المعلومات عن مقاولي خدمات سيارات الأجرة أو السائقين الذين يعملون معها، وذلك لضمان التحقق منهم، ولضمان أمان المستخدمين.

يذكر أن تطبيقات "أوبر" لطلب سيارات الأجرة كانت قد حققت انتشارا كبيرا منذ إطلاقه في عدد من الدول حول العالم، سواء في أميركا أو أوروبا أو بعض الدول العربية مثل السعودية والإمارات، حيث يعمل التطبيق بأكثر من 200 مدينة في 45 بلدا.