.
.
.
.

رحالة صيني يجوب العالم منذ 18 عاماً

نشر في: آخر تحديث:

بدأت رحلة الرحالة الصيني الذي يجوب العالم على متن دراجته الهوائية منذ ثمانية عشر عاما، لتحقيق حلمه منذ أن كان شابا، ويستعد الآن للتوجه إلى محطته الأخيرة بعد زيارته معظم مدن جنوب العراق.

يقول لي شوينغ "سافرت من بغداد إلى الحلة وكربلاء والنجف والديوانية والبصرة. رحلة من أجل السلام، كان الناس كرماء معي وكان أفراد الشرطة ودودين".

لي شونغ، ذو السبعة وخمسين عاما بدأ رحلته عام 1997، زار خلالها دولا في قارة آسيا وأوروبا وإفريقيا وأميركا الشمالية والجنوبية.

وصل إلى العراق عن طريق الجو قادماً من البحرين، ثم تجول في بغداد ليتوجه من بعدها إلى مدن الجنوب، حيث لم يذهب لأي من مناطق شمال وغرب البلاد، حيث يقاتل تنظيم داعش.

ولم تمنع المصاعب والمتاعب التي واجهها الرحالة المسن في إطار استكشافه لبلدان العالم من التعرف على أصدقاء جدد واستكشاف الثقافات المختلفة.

وستكون إيران محطة "لي تشونغ" الأخيرة في جولته حول العالم، على دراجته الهوائية التي يحمل عليها جميع أمتعته الخاصة من ملبس ومأكل.