.
.
.
.

السجن.. نهاية الهوس باقتلاع أسنان النساء المكتنزات

نشر في: آخر تحديث:

حُكم على نيوزيلندي كان يقتلع أسنان النساء خلال العلاقات الحميمية، بزعم أنه يحب "اللواتي فقدن أسنانهن"، اليوم الجمعة، بالسجن 6 سنوات.

وقال القاضي عند تلاوة الحكم في ختام محاكمة في ويلنغتون: "الأمر أشبه بتعذيب".

وبكت الضحايا عند تلاوة الحكم في حين لم يظهر أي تأثر على المتهم.

ودين الرجل البالغ 56 عاما بتهمة إلحاق أذى وإصابات بشكل متعمد وخدش الحياء.

وقدمت 4 نساء شهادات ضد فيليب لايل هانسن، الذي دفع ببراءته من أفعال ارتكبت بين عامي 1988 و2011.

وعلى مدى 6 أيام استمع القضاة إلى جملة من الشهادات حول تصرف هانسن وهوسه بالأسنان.

وكان الرجل صاحب الشخصية المهيمنة يحب النساء اللواتي فقدن أسنانهن. وقد وجد المحققون في جهاز الكمبيوتر الخاص به آثارا لأكثر من 600 بحث مرتبط بمسائل الأسنان وطرق اقتلاعها. كذلك اكتشفوا أدلة لبحثه عن طرق للتعرف عن "سيدات مكتنزات من دون أسنان".

وكان الرجل يقيم علاقات متعددة في الوقت نفسه مع نساء يتعرف عليهن عن طريق الإنترنت.

وروت إحدى الضحايا أن الرجل عمد "فجأة خلال علاقة حميمية" إلى "سحب كماشات"، لافتة إلى أنها "سمعت صوت صرير أسنانها".

كذلك أشارت ضحية أخرى إلى أنها ركبت مع المتهم في المقعد الخلفي لسيارته، عندها سحب كماشات واقتلع منها 6 أسنان من دون أي تخدير.