.
.
.
.

الأوروغواي ستستقبل 7 عائلات سورية بحلول نهاية السنة

نشر في: آخر تحديث:

أكدت حكومة الأوروغواي، أمس الاثنين، أنها ستستقبل بحلول نهاية السنة سبع عائلات من اللاجئين السوريين، بعد أن استقبلت خمس أسر في 2014.

وقال وزير الخارجية، رودولفو نين نوفوا، في مؤتمر صحفي، إن "الحكومة قررت مواصلة الخطة التي انطلقت العام الماضي".

وكانت الحكومة أعلنت الاسبوع الماضي تشكيكها في إمكانية استقبال العائلات السورية السبع المنتظر قدومها بحلول نهاية العام لأسباب تتعلق بالميزانية.

لكن الوزير أقر بأنه "اندماج معقد وصعب لأن الأمر يتعلق بثقافتين مختلفتين"، مشيراً إلى تكيف العائلات الخمس الأولى من اللاجئين السوريين الذين استقبلوا في 2014.

وقد وصل في الإجمال 42 لاجئا سوريا، غالبيتهم من الأطفال في أكتوبر الماضي، إلى الأوروغواي في إطار خطة استقبال غير مسبوقة في أميركا اللاتينية مع دعم متوقع للعائلات لمدة سنتين.

وأضاف نوفوا أن الحكومة: "تدعو الاوروغوايين إلى التضامن لفهم هذه المآسي ومساعدتهم" في حين يثير برنامج الاستقبال الذي أطلقه الرئيس خوسي موخيكا الجدل في هذا البلد الصغير في أميركا الجنوبية.

وأوضح الوزير ان كلفة البرنامج ستبلغ 800 ألف دولار سنويا على مدى ثلاث سنوات.