.
.
.
.

السيطرة على رجل حاول العبث بباب #طائرة أثناء تحليقها

الطاقم والركاب أوقفوا الرجل خلال رحلة للوفتهانزا بين فرانكفورت وبلغراد

نشر في: آخر تحديث:

سيطر طاقم وركاب إحدى طائرات شركة لوفتهانزا الألمانية للطيران اليوم الأحد على رجل حاول العبث بأحد أبواب الطائرة، بينما كانت في رحلة بين فرانكفورت وبلغراد، بحسب ما أعلنت الشركة، مؤكدةً على أن سلامة الطائرة لم تكن مهددة.

وصرح المتحدث باسم الشركة، اندرياس بارتلز، أن "أحد الركاب وقف وحاول العبث بالباب، إلا أن طاقم الطائرة وعددا من الركاب تمكّنوا من وقفه"، مؤكداً أن الباب لم يكن باب قمرة القيادة.

وأضاف: "تم بعد ذلك تقييد الراكب في مقعده في الوقت المتبقي للرحلة، وتسليمه للسلطات في بلغراد".

وتابع المتحدث أن "الباب كان من الأبواب العادية التي لا يمكن طبعا فتحها أثناء تحليق الطائرة.. ولم يكن باب قمرة القيادة"، مؤكدا أن "سلامة الطائرة لم تكن مهددة، والطائرة هبطت بسلام في بلغراد". ورفض كشف أي معلومات عن هوية المسافر أو جنسيته أو ما قاله خلال الحادث.

من ناحيته، ذكر التلفزيون الصربي الرسمي "ار. تي. اس" أن الشرطة اعتقلت رجلا بعدما حاول دخول قمرة القيادة في الطائرة. وأضاف أن الرجل وقف فجأة خلال الرحلة وقرع باب قمرة القيادة طالبا السماح له بدخولها وهدد بفتح أحد أبواب الطائرة أثناء تحليقها فوق النمسا.

وذكر التلفزيون أن الرجل كان يصرخ انه يريد أن يلقى ربه مع سائر الركاب. وتابع أن طاقم الطائرة وركاب هم من أعضاء فريق كرة اليد الصربي سيطروا على الرجل الى حين هبوط الطائرة في بلغراد حيث تم اعتقاله. وذكرت صحف صربية أن الرجل يحمل جواز سفر أميركيا.