بالصور.. شغب واقتلاع كراسٍ بين جماهير "وست هام"

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
دقيقتان للقراءة

في ليلة تاريخية شابتها أعمال شغب، ودّع مشجعو فريق وست هام لكرة القدم ملعب بولين جراوند "أبتون بارك"، محتفظين ببعض المقاعد واللافتات الإرشادية واللوحات الإعلانية بعد اقتلاعها من أماكنها، كتذكار من الملعب الذي شهد لقاءات فريقهم المحبوب على مدار 112 عاماً.

وقبيل اللقاء، قام عدد من جماهير وست هام بمهاجمة الحافلة التي كانت تقل فريق مانشستر يونايتد وهي في طريقها إلى ملعب بولين جراوند ورشقها بالقوارير، ما تسبب في تحطم عدد من نوافذ الحافلة التي لحقت بها أضرار مختلفة، ومن ثم تمكنت الشرطة من السيطرة على الوضع دون إلقاء القبض على أي من مثيري الشغب.

وعلى الرغم من أحداث الشغب التي سبقت المباراة والتي تأخرت عن موعدها 45 دقيقة، تمكن وست هام يونايتد من تحقيق انتصار مثير على مضيفه مانشستر يونايتد بثلاثة أهداف مقابل هدفين، ضمن المباريات المؤجلة من الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم.

وبعد المباراة كان هناك عرض للألعاب النارية والليزر للاحتفال بمناسبة انتقال الهامرز إلى الملعب الأولمبي بداية من الموسم المقبل بعد قضائه أكثر من قرن على ملعب أبتون بارك، حضرها عدد من كبار نجوم الفريق المعتزلين في ليلة لا تنسى للنادي.

وحضر الاحتفالات جمهور وست هام وسط رقابة مشددة من الشرطة بعد أحداث الشغب التي ألقت بظلالها على الحدث الكبير.

وكان قائد فريق مان يونايتد وين روني قد أبدى استياءه من أحداث الشغب قائلاً "لم يكن حدثاً لطيفاً.. بل كان محطماً للأعصاب وخاصة للمدرب لويز فان جال.. كان تصرفاً جماهيرياً مخيباً لآمال فريق وست هام خاصة في يوم حاسم في تاريخه الكروي".

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.