.
.
.
.

ماذا فعل قاتل أمه في أول جلسة محاكمة؟

نشر في: آخر تحديث:

مثل الرجل المتهم بقتل أمه طعناً أمام محكمة في هيوستن الأميركية، وانهار في نوبة صراخ وبكاء وحزن.

وظهر القاتل، بليك جيفرسون، لأول مرة أمام المحكمة، الاثنين، مرتدياً حلة برتقالية اللون، بحسب موقع قناة abc الأميركية.

ونفذ جيفرسون، البالغ من العمر 22 عاماً، الجمعة الماضي، جريمة قتل وحشية ضد أمه، مدعيا أن هاتفا أمره بالقتل.

وشهدت الجلسة الأولى للمحاكمة تواجد عشرات من أفراد عائلة جيفرسون.

وقال رجال دين تحدثوا إلى جيفرسون إنه زعم تلقيه أمرا من قوى أخرى بالتخلص من أمه.

وفيما كان القاضي يقرأ وثائق القضية، كان أفراد العائلة ينتحبون ويبكون بصوت مرتفع.

ويعد انتهاء القاضي من قراءة ملخص القضية، التفت المتهم إلى أفراد عائلته، ووضع يده على قلبه.

وخارج قاعة المحكمة، كان العشرات يحتجون ويتظاهرون ضد جيفرسون بسبب الجريمة الشنعاء التي ارتكبها.