.
.
.
.

ماذا أهدى هذا الشخص لبقرات جاره؟

نشر في: آخر تحديث:

بعد أن طفح الكيل من رنين الأجراس المعلقة في رقاب بقرات الجار، قام صاحب فندق نمساوي بتجهيز الماشية بنظام "جي بي اس" العالمي لتحديد المواقع، بموجب تسوية مع جاره تصدرت عناوين الصحف المحلية.

فقد قدم صاحب أكواخ تؤجر موسميا في بلدة زفيشنفاسر في جبال الألب النمساوية عند الحدود مع سويسرا، شكوى في يوليو 2015 أكد فيها أن رنين أجراس البقر يضايق زبائنه.

وفي ظل مماطلة الإجراءات القضائية، قبل بحل الدعوى وديا من خلال إنفاق 3 آلاف يورو على نظام "جي بي اس" يسمح بتحديد مواقع البقرات والاستغناء عن الأجراس الصغيرة المعلقة في رقابها.

وأشاد يوزف ليرشنر، محامي المزارع بهذا الحل "الذي يراعي مصالح الطرفين"، مؤكدا في تصريحات للتلفزيون العام "أو ار اف" أن موكله سيغطي تكاليف الدعوى القضائية التي ألغيت بعد التوصل إلى هذا الاتفاق.

وقال صاحب الفندق من جهته "آمل أن يتسلى المزارع كثيرا بنظام جي بي اس".