.
.
.
.

بالفيديو.. طفل يضع الملكة إليزابيث في موقف محرج

نشر في: آخر تحديث:

كثيرون هم المهوسون بمقابلة أو حتى مصافحة الشخصيات العامة و #المشاهير والرؤساء و #الملوك ، والتقاط صور تذكارية معهم، بل يعتبرون ذلك حلما، لكن هذا الأمر قد لا يعني شيئا لآخرين سيما الأطفال.

وهو ما جرى فعلا مع #طفل_بريطاني ، رفض تقديم #باقة_ورود للملكة #إليزابيث، ضاربا بكل البروتوكولات والترتيبات عرض الحائط، مما وضعها في موقف لا تحسد عليه، كما والديه.

الطفل وببراءة وتلقائية دخل في نوبة غضب وبكاء أثناء استقبال والديه للملكة٬ خلال مراسم الكشف عن #نصب_تذكاري للضحايا الذين قتلوا في الحروب الأخيرة.

وقد رفض الطفل تقديم باقة من الورود، وحاول التملص من والديه وهما يصافحان #الملكة وزوجها #الأمير_فيليب #دوق_إدنبره ٬ ما سبب حرجا للأسرة العسكرية.

من جانبها حاولت الملكة الحفاظ على هدوئها وابتسامتها٬ رغم أن علامات الدهشة وربما #الصدمة ارتسمت على وجهها في بادئ الأمر٬ قبل أن تعلو ضحكات الواقفين.