.
.
.
.

قصر باكنغهام: الأمير فيليب ينهي مهامه في الخريف

نشر في: آخر تحديث:

أفاد بيان صدر عن قصر بكنغهام في بريطانيا، الخميس، أن الأمير فيليب زوج الملكة إليزابيث سيتوقف نهائيا عن ممارسة مهامه الرسمية في الخريف.

وأضاف البيان أن الملكة إليزابيث ستواصل تنفيذ برنامج ارتباطاتها بالكامل.

وفي وقت سابق اليوم، ذكرت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية أنه تم استدعاء كبار معاوني #البلاط_الملكي في أنحاء البلاد لاجتماع طارئ في #قصر_بكنغهام. وقال مصدر مطلع لرويترز، الخميس، إنه ما من شيء يدعو للقلق.

وكان تقرير الصحيفة قد أثار تكهنات واسعة على وسائل التواصل الاجتماعي بشأن الحالة الصحية للملكة #إليزابيث أو زوجها #الأمير_فيليب.

لكن المصدر الذي تحدث شريطة عدم الكشف عن هويته قال "لا سبب يدعو للقلق".

وألمح المصدر إلى أن عقد اجتماعات تضم كل هذا العدد من العاملين يحدث أحيانا.

ولا تزال الملكة، التي احتفلت بعيد ميلادها الحادي والتسعين الشهر الماضي، والأمير فيليب، الذي يتم 96 عاما الشهر المقبل، يؤديان مهامهما الرسمية بانتظام، بيد أنهما قلصا بعض أعمالهما في السنوات الأخيرة.

والتقت إليزابيث برئيسة الوزراء #تيريزا_ماي، أمس الأربعاء، للاتفاق رسميا على حل البرلمان قبيل انتخابات يونيو/حزيران، في حين افتتح فيليب منصة بملعب للجولف في وسط لندن.