.
.
.
.

هرباً من المحاكمة.. رجل يقفز مع طفله أمام قطار لينتحر!

نشر في: آخر تحديث:

انتحر شاب عمره 26 عاماً فجر الثلاثاء الماضي، بعدما قفز مع ابنه البالغ من العمر ثلاث سنوات أمام قطار في شمال شرق فرنسا، وذلك هربا من محاكمته بتهمة "الابتزاز".

وكان الشاب سيحاكم الثلاثاء في بار لو دوك، بحسب ما أفادت النيابة العامة، وأدى الحادث إلى مقتل الرجل وابنه.

وعثرت فرق الإسعاف على مسافة قريبة على سيارة الرجل التي ترك فيها رسائل تفسر فعلته.

وكان يفترض أن يمثل الشاب بعد ساعات أمام المحكمة الجنائية بتهمة محاولة ابتزاز أموال من مقيمين في بار لو دوك من خلال توجيه "رسائل إليهم يهددهم فيها بكشف أشياء عنهم في حال لم يدفعوا له المال"، على ما قال المدعي العام.

وأوضح غلادي أن الرجل "كان يعاني من سلسلة من المشاكل العائلية والمالية أدخلته في دوامة جنح غير اعتيادية".