.
.
.
.

أصغر أفغانية تقود وحيدة طائرة برحلة حول العالم

نشر في: آخر تحديث:

هبطت قائدة الطائرة الأفغانية شائستاه ويز في #مونتريال في أول محطة من #الولايات_المتحدة في العام 1987.

وتقول "حين اكتشفت شغفي في #الطيران بدأت أضع أهدافاً نصب عيني، بدأت أقرأ ثم حسّنت معارفي في الرياضيات، وصرت أنظر إلى السماء وإلى العالم بشكل مختلف".

وتضيف "المهم هو أن يعرف الإنسان ما هو شغفه وأن يتبعه".

تحمل شائستاه شهادة في #الهندسة، وهي أصغر أفغانية تحصل على إجازة طيران وتقود طائرة.

ويحظى هذا المشروع بدعم من #المنظمة_الدولية_للطيران_المدني، والهدف منه تشجيع النساء على قيادة الطائرات، إذ إن ما بين 3 إلى 5% فقط ممن يقودون الطائرات التجارية في العالم نساء.

وانطلقت شائستاه السبت من دايتون بيتش في فلوريدا جنوب شرق الولايات المتحدة، وحطت الاثنين في مونتريال الكندية، وهي تعتزم التوقف ثلاثين مرة في 18 بلدا من القارات الخمس، منها مصر وقطر والهند وإندونيسيا، قبل أن تعود في منتصف آب/أغسطس إلى حيث انطلقت.

وتحلق طائرتها بسرعة 320 كيلومتراً في الساعة.

وفي كل محطة، تقيم المنظمة الدولية للطيران المدني وشركاؤها في قطاع الطيران أنشطة لتشجيع الأطفال على الإقبال على العلوم والتكنولوجيا والرياضيات.

وفي حال نجحت هذه المهمة، ستكون شائستاه أصغر امرأة تنفذ رحلة منفردة حول العالم، وهو إنجاز لم تكن عائلتها تحلم به حين كانت في مخيم اللاجئين.