.
.
.
.

بعد 70 عاماً.. الحياة تعود مجدداً إلى "البيكيني"

نشر في: آخر تحديث:

بعد سبعين عاما من التجارب النووية التي أجرتها الولايات المتحدة على #جزر #البيكيني، تهب الحياة البرية إليها بشكل مثير، حيث اكتشف فريق من العلماء من جامعة "ستانفورد" الأميركية ازدهارا ملحوظا في الحياة البحرية من #أسماك وشعب #مرجانية في الجزر التي كان قد اختبر فيها 23 سلاحا نوويا معظمها من القنابل الهيدروجينية وفاقت قوة انفجارها آنذاك أكثر بألف مرة تلك التي أحدثتها القنبلة التي ألقيت على #هيروشيما، حيث تبخرت أجزاء كبيرة من الجزيرة تاركة حفرة كبيرة على شكل بحيرة.

إلا أن اسم الجزر اشتهر لسبب آخر، وهو إطلاقه على ثياب البحر المعروف، أي "البيكيني"، وكان مصمم تلك الثياب اختار ذلك الاسم لارتباطه بجزر #التفجيرات_النووية.