شاهد أقفال الحب لعرسان الخليج في عاصمة جورجيا

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
دقيقتان للقراءة

يمثل جسر أقفال الحب بمدينة #تبليسي ، عاصمة #جورجيا ، ملاذاً لكثير من #العرب الذين يأتون لقضاء #شهر_العسل هناك بدرجة أولى أو للزيارة، لاسيما من بلدان #الخليج، وعلى رأسها السعودية و #الإمارات و #الكويت .

ويقع جسر الأقفال بالقرب من حمامات المياه الحارة بالمدينة، وحيث يطل على المدينة التاريخية القديمة، قريباً من التلفريك الطائر الذي يقود إلى أعلى الجبال، كذلك محطة المترو الرئيسية.

ورصدت "العربية.نت" أثناء زيارة للموقع العديد من الأسماء العربية، وبعضهم ذكر أسماء البلدان، الذين جاؤوا منها، وحيث قاموا بإغلاق الطبل مع كتابة الأسماء عليها ورسم القلوب، كعلامة على #العشق_الأبدي .

وتتفاوت #الطبل المستخدمة في الأشكال والأحجام والألوان، ما تعطي دلالات متفاوتة على الشخصيات وطبيعة المحبين وهواهم.

تاريخيا فأقفال الحب معروفة في أوروبا، حيث يثبت العشاق القفل على جسر أو سياج أو بوابة كرمز للعلاقة بين العاشقين.

وعادة تحفر الأسماء أو تكتب بلون يصعب إزالته، وأحيانا يكتفى بكتابة الحروف الأولى للمحبين.

وبالنسبة للمفتاح فيرمى به بعيداً، بحيث يصعب العثور عليه مرة أخرى.

ومنذ عقود انتشرت أقفال الحب في العديد من عواصم العالم الغربية بوجه خاص وبكثافة، وفي بعض الأحيان تعتبر بمثابة مشاريع خيرية تمول بعض الخدمات وتستخدم كواجهة لجمع التبرعات، وقد تعتبر أيضا معالم سياحية.

العشق العربي

في حين كتب بعض العشاق العرب الأسماء باللغة العربية، نجد أن آخرين قد كتبوها باللغة الإنجليزية، كما أن بعض الأسماء مستعارة أو للدلع كاسم "بارون".

لكن تظل الأسماء الحقيقية الأولى موجودة من دون ذكر للعائلة في بعض الأحيان وليس دائما، مثل حمد، منصور، وفاطمة وغيرها.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.