.
.
.
.

الرئيس اللبناني يوقع قانون حماية الحيوانات

نشر في: آخر تحديث:

وقع الرئيس اللبناني ميشال #عون على قانون حماية الحيوانات والرفق بها وهو الأول من نوعه في هذا البلد، ويعتبر انتصارا للجمعيات الناشطة في هذا المجال التي تشن حملة في هذا الإطار منذ سنوات.

وكان #البرلمان_اللبناني أقر القانون في 16 آب/أغسطس الحالي ووقعه الثلاثاء الرئيس اللبناني ميشال عون في القصر الرئاسي في #بعبدا شرق #بيروت بحضور ممثلين عن المنظمة غير الحكومية "انيمالز ليبانون".

وينص القانون على شروط امتلاك الحيوانات المنزلية فضلا عن قواعد تخص حدائق الحيوانات والمنشآت المعنية بها، ويحظر امتلاك الحيوانات البرية والمهددة.

وقالت منظمة "انيمالز ليبانون" إن هذا القانون أتى ثمرة حملة مستمرة منذ ثماني سنوات.

وأكد جايسن مير المدير التنفيذي لهذه المنظمة غير الحكومية "إنه يوم كبير للبنان وانيمالز ليبانون وخصوصا للحيوانات".

وأضاف "أنه إنجاز نفتخر به"، موضحا أن جمعيته ستسهر على تطبيق القانون لتحسين حياة الحيوانات.

وتنشط تجارة الحيوانات النادرة ولا سيما السنوريات في #لبنان حيث تحتجز هذه الحيوانات في أقفاص صغيرة وترغم على المشاركة في عروض سيرك أو تكون ملكا لاثرياء.

ويساء معاملة الحيوانات المنزلية أيضا من كلاب وقطط وأرانب في كثير من الأحيان في حدائق الحيوانات ومن قبل أفراد.

وقالت رانيه صاغية المحامية العاملة مع "انيمالز ليبانون"، "في الماضي عندما كنا نرصد انتهاكات لم يكن لدينا السند القانوني الذي يمكننا أن نستند إليه".

وأقرت دول شرق أوسطية أخرى من بينها #تونس وقطر تشريعات مماثلة إلا أن العبرة تبقى في التطبيق.

وأكد مير لوكالة فرانس برس "أحكام هذا القانون بصرامة لا بل أكثر صرامة من تلك المعتمدة في المنطقة".