.
.
.
.

اكتشاف مدافن ومستوطنة بشرية ونقش ثمودي على ساحل الخليج

نشر في: آخر تحديث:

أعلن المجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب الكويتي اكتشاف عشرات المدافن الركامية ومستوطنة بشرية ونقش ثمودي في (حد حمارة) بمنطقة الخيران جنوب شرقي البلاد بالقرب من ساحل #الخليج_العربي.

وقال مدير إدارة #الآثار والمتاحف والمشرف العام على أعمال البعثات الأثرية بدولة الكويت الدكتور سلطان الدويش لوكالة الأنباء الكويتية (كونا) السبت إن شكل المباني المكتشفة تشبه مباني حضارة (أم النار) التي تعود إلى منتصف الألف الثاني قبل الميلاد (2500 سنة قبل الميلاد).

وأضاف الدويش أن تلك المنطقة تعد إحدى أهم مناطق التاريخ القديم، إذ كان يطلق عليها قبل الإسلام ساحل العدان ومنطقة الخط وتعد إحدى أهم محطات الطريق الساحلي التجاري القديم الذي يربط بين كاظمة البحور وهجر في شرق المملكة العربية #السعودية. وقد بدأ المجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب منذ عام 2004 التركيز على التراث الثقافي في دولة الكويت لا سيما التراث المادي وذلك من خلال برامج لأعمال المسح والتنقيب الأثري والدراسات الميدانية.

وقام المجلس في هذا الإطار بتوقيع اتفاقيات تعاون للتنقيب والمسوحات مع عدد من البعثات العلمية العالمية من جامعات ومعاهد متخصصة في علم الآثار للمشاركة مع الفريق الوطني للكشف عن هذا المخزون الثقافي.

ولا تعتبر النتائج التي يتم التوصل إليها خلال أعمال التنقيب الأثرية قاطعة، ولكن أغلبها متغير ويرتبط بمواصلة العمل الميداني وقراءة الحدث التاريخي ومعرفة نتائج العمل الميداني في مواقع أخرى معاصرة للمواقع في #الكويت.