.
.
.
.

في حقيبة سائحة أميركية بمطار فيينا.. قذيفة غير منفجرة!

نشر في: آخر تحديث:

أعلنت الشرطة النمساوية، الثلاثاء، أن سائحة أميركية كانت تنقل في حقيبتها قذيفة غير منفجرة من مخلفات الحرب العالمية الثانية في مطار فيينا.

وأشارت الشرطة في ولاية النمسا السفلى إلى أن السائحة البالغة من العمر 24 عاما عثرت على القذيفة، الأحد، خلال تنزهها في جبال داشستين.

وقد احتفظت الشابة بالقذيفة بين أغراضها كذكرى وأبلغت لدى وصولها إلى المطار الاثنين عناصر الجمارك الذين اتصلوا بالشرطة.

وجرى الاتصال بوحدة لتفكيك العبوات لسحب هذه القذيفة غير المنفجرة وتم إغلاق قاعة الحقائب وأجزاء من منطقة الوصول لحوالي 15 دقيقة.

ولفتت الشرطة إلى أن هذه الحادثة لم تشكل أي خطر على الركاب كما لم تسبب أي تأخير في الرحلات.

وقد وجهت للسائحة تهمة تهديد السلامة العامة بسبب الإهمال وفرضت عليها غرامة تفوق قيمتها 1000 يورو.

وبعد أكثر من سبعة عقود على انتهاء الحرب العالمية الثانية وقرن على الحرب العالمية الأولى، لا يزال يعثر باستمرار في مناطق مختلفة من النمسا وألمانيا على مخلفات غير منفجرة خصوصا في ورش بناء.