.
.
.
.

حريق كبير في روما وسط أزمة نفايات

نشر في: آخر تحديث:

قام نحو أربعين من رجال الإطفاء الثلاثاء بإخماد حريق في مصنع لمعالجة #النفايات في شمال شرق #روما، في موقع يعترض سكان الأحياء المحيطة به عليه وفتحت النيابة العامة تحقيقا فيه.

واندلع الحريق حوالي الساعة الخامسة صباحا، الرابعة بتوقيت غرينتش، في مستودع تبلغ مساحته ألفي متر مربع وتملكه شركة إدارة النفايات التابعة لبلدية العاصمة الإيطالية. وقد انتشرت روائح كريهة بسرعة في منطقة كبيرة من المدينة.

ودعت البلدية السكان إلى إبقاء نوافذ بيوتهم مغلقة.

وذكرت وسائل الإعلام الإيطالية أن الموقع الذي يواجه اعتراضات حادة من قبل السكان خضع من قبل لتحقيق بأمر من نيابة روما "لتسبّبه في تلوث للبيئة ومعالجته نفايات غير مسموح بها".

وتواجه روما مشكلة مزمنة في معالجة النفايات وتتعرض الشركة التابعة لبلدية العاصمة لانتقادات متكررة.

ودعت رئيسة بلدية روما فيرجينيا راغي التي تنتمي إلى حركة خمس نجوم المعارضة للمؤسسات، الثلاثاء "كل بلديات منطقة لاتيوم والمناطق الأخرى إلى التعاون مع روما خصوصا مع اقتراب عيد الميلاد من أجل تسوية وضع النفايات مؤقتا وبأسرع وقت ممكن".

وفي نهاية تشرين الأول/أكتوبر تظاهر آلاف من سكان روما ضد رئيسة البلدية للمرة الأولى منذ انتخابها في 2016 أمام مقر البلدية للمطالبة باستقالتها. واتهمها المتظاهرون بالإخفاق في معالجة القضايا التي أعلنت أنها على رأس اهتماماتها وهي النفايات والنقل العام.