بريطانيا تودع الصفحات الصفراء.. وتسليم آخر نسخة ورقية

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

لعقود من الزمان لم يكن أي بيت في بريطانيا ليستغني عن دليل الهاتف المعروف بـ"الصفحات الصفراء".. لكن يبدو الآن أن هذا التقليد سيصبح شيئاً من الماضي.

يوم الجمعة تم تسليم آخر نسخ مطبوعة من هذا الدليل السنوي، بعد أن تحول الكتاب كاملاً إلى النسخة الإلكترونية البديلة.

ويشير مصطلح "الصفحات الصفراء" Yellow pages إلى دليل الهاتف الخاص بالأعمال التجارية، وهو عكس "الصفحات البيضاء" التي تخصص لقوائم الأفراد.

وبهذا سيختفي الدليل الورقي بعد أكثر من 50 سنة من نشره لأول مرة سنة 1966 حين صدرت الطبعة الأولى من "الدليل الأصفر".

ويرى كثيرون أن "الصفحات الصفراء" أصبحت غير ضرورية في عالم اليوم، بعد ظهور محركات البحث على الإنترنت التي تسهّل الوصول إلى أي جهة تجارية أو غيرها.

وبالنسبة للنسخ الأخيرة من "الصفحات الصفراء"، فقد تم تسلم نسخة منها لشركات كانت قد أُدرجت أسماؤها وأرقامها في النسخة الأولى.

ومنذ عام 1966 تمت طباعة مليار نسخة على تريليون صفحة من "الدليل الأصفر" سلمت إلى 27 مليون عنوان على مستوى المملكة المتحدة.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.