.
.
.
.

بسبب ترمب.. الرئيس التنفيذي لآبل يغير اسمه

نشر في: آخر تحديث:

غيَّر الرئيس التنفيذي لشركة "آبل" تيم كوك اسمه في "تويتر" إلى "تيم آبل" بعدما ناداه الرئيس الأميركي، دونالد ترمب، الخميس، خلال اجتماع في البيت الأبيض بـ "تيم آبل".

وأثار خطأ ترمب في الاسم "المقصود على ما يبدو" موجة سخرية في مواقع التواصل مع تداول مقطع يوثق حديث ترمب الذي كان يشكر الرئيس التنفيذي لعملاق التكنولوجيا الذي يستثمر في الولايات المتحدة، ويوفر عدداً كبيراً من الوظائف.

وبعد موجة السخرية من المقطع، قام تيم كوك بتغيير اسمه في تويتر ووضع اسمه الأول متبوعاً بشعار "آبل".

وقدم بعد مستخدمي "تويتر" اقتراحات أخرى للرئيس ترمب لإعادة تسمية رؤساء الشركات الكبرى في الولايات المتحدة، مثل بيل مايكروسوفت (غيتس) وإيلون تسلا (موسك) ومارك فيسبوك (زوكربيرغ) وحتى جورج أميركا (واشنطن).

ونشر أحد المستخدمين صورة كوك يتحدث إلى ترمب مع تركيب تفاحة على وجهه. ولم تكن هذه المرة الأولى التي يقوم فيها ترمب بخلط الاسم بهذه الطريقة.

والعام الماضي قدم ترمب الرئيسة التنفيذية لشركة "لوكهيد" العملاقة للصناعات العسكرية مارلين هيوسون باسم " مارلين لوكهيد".