.
.
.
.

الأمير هاري "سعيد" رغم انفصاله عن العائلة المالكة

صديق للأمير البريطاني يعتقد أن هاري حزين بسبب الوضع مع عائلته لكنه سعيد بحياته في الولايات المتحدة مع ميغان

نشر في: آخر تحديث:

قال توم برادبي، الإعلامي المُقرب من الأمير البريطاني هاري وزوجته ميغان، في مقابلة تبث اليوم السبت إن الأمير هاري يشعر بالحزن الشديد بسبب انفصاله عن العائلة المالكة البريطانية لكنه وزوجته سعيدان بحياتهما الجديدة في الولايات المتحدة.

وانتقل هاري وميغان، دوق ودوقة ساسكس، إلى لوس أنجلوس مع ابنهما الرضيع آرتشي العام الماضي بعد تخليهما عن مهامهما الملكية الرسمية عقب خلافات مع أفراد العائلة الآخرين وتسليط وسائل الإعلام الضوء عليهما بشدة.

قال برادبي في حديث لقناة "آي. تي. في" التلفزيونية: "أعتقد أنه حزين بسبب الوضع مع عائلته".

وأضاف متسائلاً: "ولكن هل هما غير سعيدين هناك؟ لا، لا أعتقد أن هذا صحيح. أعتقد أنهما سعيدان جداً في واقع الأمر، لكنني أظن أنهما يكافحان مع وضعهما في الحياة.. أرى أن هذا حال الجميع".

وأعطت مقابلات أجراها برادبي مع الزوجين خلال جولتهما في أفريقيا عام 2019 صورة واضحة عن التوتر المتزايد داخل العائلة المالكة منذ زفافهما في 2018 وولادة ابنهما، مع وصف ميغان مدى صعوبة أن تكون أماً جديدة والتعامل مع التدقيق المستمر لتصرفاتها.