.
.
.
.

بعد اتهامات التحرش.. حاكم نيويورك يستقيل

أندرو كومو أكد أنه يرغب في تقديم "اعتذار عميق جداً" من أي امرأة تعرضت للإهانة بسبب سلوكه

نشر في: آخر تحديث:

بعدما اتهمته 11 امرأة بالتحرش، أعلن حاكم ولاية نيويورك الديمقراطي، أندرو كومو، الثلاثاء، استقالته.

وقال كومو في تصريح: "أعتقد أنه في ضوء الظروف، فإن أفضل وسيلة للمساعدة الآن هي أن أنسحب"، موضحاً أن استقالته ستكون نافذة خلال 14 يوماً، وفق فرانس برس.

كما نفى كومو (63 عاماً) اتهامه بالتحرش، والذي وثقه الأسبوع الفائت تقرير لمكتب النائب العام في نيويورك.

غير أنه أكد أنه يرغب في تقديم "اعتذار عميق جداً" من أي امرأة تعرضت للإهانة بسبب سلوكه.

معانقة "عفوية"

إلى ذلك أضاف أنه كان على الدوام قريباً جداً من الناس، لافتاً إلى أنه يعترف بأنه يعانق الناس بعفوية، سواء نساء أو رجالاً. وقال: "لقد قمت بذلك طوال حياتي".

وشدد كومو على أنه "لم يخطر في بالي أن أتجاوز الحدود مع أي شخص، لكنني لم أدرك الخط الفاصل بين المسموح به وغير المسموح به".

يشار إلى أن مساعدة حاكم الولاية الديمقراطية، كاثلين هوشول، ستخلف كومو.