.
.
.
.

رغم محاولات "شجاعة" لإنقاذه.. وفاة أسترالي إثر عضة قرش

هذا الهجوم الذي وقع شمال سيدني هو ثاني هجوم من سمكة قرش يودي بضحايا في المياه الأسترالية هذا العام

نشر في: آخر تحديث:

قضى شاب عشريني، اليوم الأحد، إثر هجوم من سمكة قرش عند شاطئ في شرق أستراليا، رغم محاولات "شجاعة للغاية" من راكبي الأمواج والرواد في المكان لإنقاذه، بحسب السلطات المحلية.

وحصل الهجوم قرابة الساعة الحادية عشرة قبل الظهر في إمرالد بيتش على بعد حوالي 500 كيلومتر شمال سيدني.

من هواة ركوب الأمواج قرب سيدني (أرشيفية)
من هواة ركوب الأمواج قرب سيدني (أرشيفية)

وقد وجد عناصر الإغاثة لدى وصولهم إلى المكان عدداً من رواد الشاطئ وراكبي الأمواج يحاولون إنقاذ الضحية، وهي محاولة "شجاعة للغاية في وضع شديد الخطورة"، وفق المسؤول عن فرق الإسعاف في ولاية نيو ساوث ويلز كريس ويلسون.

وأوضح ويلسون أن "الجميع على الشاطئ كانوا في حال من الصدمة صباح اليوم"، مضيفاً: "الرجل تعرض لإصابة بالغة في الكتف، لكنّ المحاولات الفضلى من المارة والمسعفين وباقي خدمات الطوارئ لم تنجح في إبقائه على قيد الحياة".

الإسعاف يحاول إنقاذ الشاب
الإسعاف يحاول إنقاذ الشاب

ومنعت السلطات الناس من ارتياد الشاطئ والمياه المحيطة به بعد الحادثة.

وهذا ثاني هجوم من سمكة قرش يودي بضحايا في المياه الأسترالية هذا العام، وفق هيئة "تارونغا كونسرفيشن سوسايتي" الحكومية لحماية الحيوانات البرية.

وفي 2020، شهدت البلاد 26 هجوماً من أسماك قرش، اثنان منها أديا إلى سقوط ضحايا.