.
.
.
.

ستصبح مواطنة عادية.. أميرة اليابان تحتفل بآخر عيد ميلاد إمبراطوري

زواجها من أحد عامة الشعب يجعلها مواطنة عادية بموجب القوانين التي تنص على ذلك

نشر في: آخر تحديث:

احتفلت الأميرة اليابانية ماكو بعيد ميلادها الثلاثين اليوم السبت، وهو عيد ميلادها الأخير باعتبارها من أعضاء الأسرة الإمبراطورية، وذلك قبل زواجها من صديقها بعد أيام.

فزواجها من كي كومورو، وهو من عامة الشعب، يوم الثلاثاء يعني أنها ستصبح مواطنة عادية بموجب القوانين التي تنص على أن عضوات الأسرة الإمبراطورية لا يمكن أن تحتفظن بوضعهن الملكي بعد مثل هذا الزواج.

مع شقيقتها
مع شقيقتها

ونشرت وكالة البلاط الإمبراطوري صورا لماكو وهي تتجول في الأراضي الإمبراطورية مع أختها الصغرى، لكن الأميرة لم تدل بأية تعليقات بمناسبة عيد ميلادها.

وأثارت الخطبة التي استمرت ثلاث سنوات بين الأميرة ماكو وكومورو جدلا وصل إلى الوصف بالفضيحة، وهو ما بدأ عندما ذكرت صحيفة أن كومورو متورط في فضيحة مالية.

وكانت الوكالة قد قالت في مؤتمر صحافي في أوائل أكتوبر، إن الأميرة ماكو أصيبت باضطرابات بسبب التدقيق الإعلامي المكثف الذي تعرضت له خطبتها.