خاص

فيديو.. سفاح الإسماعيلية خلف الأسوار في أولى جلسات محاكمته

كانت قد تسلمت محكمة جنايات الإسماعيلية قرار إحالة المتهم بارتكاب جريمة الإسماعيلية إلى محكمة الجنايات المختصة في محاكمة جنائية عاجلة

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

انطلقت صباح اليوم السبت أولى جلسات محاكمة سفاح الإسماعيلية، وسط حراسة أمنية مشددة، وانتشار مكثف داخل وخارج المحكمة.

ونظرت محكمة الجنايات بالإسماعيلية، اليوم، أولى جلسات ما عرف إعلامياً بجريمة الإسماعيلية.

وكان مدير أمن الإسماعيلية، منصور لاشين، قد تلقى بلاغاً من مأمور قسم شرطة ثان يفيد بقيام أحد الشباب بذبح شاب وفصل رأسه عن جسده والسير به في شارع طنطا. وانتقلت أجهزة الأمن إلى موقع الحادث وفرضت طوقاً حول المكان وتمكنت من القبض على الجاني. وقال المتهم عبد الرحمن دبور أمام النيابة العامة، إنه كان يعمل مع شقيق للمجني عليه ويدعى حسن في محل أثاث منذ 3 أعوام، ودخل مصحة للعلاج من الإدمان، لافتاً إلى أنه عقب تعافيه وخروجه، اكتشف قيام المجني عليه بالاعتداء على والدته وشقيقته، فقرر أن ينتقم لشرفه أمام الجميع.

وذكرت النيابة العامة في بيان لها أنها تلقت بلاغًا بمقتل شخص على يد آخر ذبحًا بسلاح أبيض أمام المارَّة بالطريق العام بالإسماعيلية. وسألت النيابة العامة المجني عليهما المصابيْنِ وخمسةَ شهود آخرِين فتوصلت من حاصل شهاداتهم إلى اعتياد المتهم تعاطي الموادِّ المخدِّرة، والتقائه يومَ الواقعة بالمجني عليه، حيث دار بينهما حوارٌ لدقائق انتهى بارتكاب المتهم جريمته.

وقالت النيابة إن المتهم أفصح للمارَّة خلالَ اعتدائه على المجني عليه عن وجود خلافات سابقة بينهما ليتراجعوا عن الذَّوْد عنه، ثم تعدى على اثنينِ من المارَّة أحدهما على سابق علاقة به، فأحدث بهما بعض الإصابات وحاول الفرار من محلِّ الواقعة إلا أن الأهالي طاردوه حتى تمكنوا من ضبطه.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.