رقم قياسي غير مسبوق.. برق يمتد لـ3 ولايات أميركية

رصدت سرعة الوميض والمسافة التي قطعها بفضل تقنية التتبع في الأقمار الصناعية الجديدة

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

امتد وميض برق لقرابة 500 ميل عبر ثلاث ولايات أميركية، ليسجل رقما قياسيا عالميا غير مسبوق.

وامتد الوميض لمسافة 477.2 ميلا (768 كيلومترا) عبر تكساس، ولويزيانا، وميسيسيبي في أبريل عام 2020، حسبما ذكرت المنظمة العالمية للأرصاد الجوية الاثنين.

وتم تحطيم الرقم القياسي القديم المسجل عام 2018 في البرازيل، والبالغ 709 كيلومترات.

وفي عام 2020 أيضا، استمر وميض برق فوق أوروغواي وشمال الأرجنتين 17.1 ثانية، محققا الرقم القياسي القديم البالغ 16.7 ثانية.

وقال راندال سيرفيني، الأستاذ بجامعة ولاية أريزونا، ورئيس قسم السجلات في منظمة الأرصاد الجوية، إن وميض البرق لا يمتد في المعتاد لأكثر من عشرة أميال، ويستمر أقل من ثانية.

وأضاف سيرفيني في رسالة عبر البريد الإلكتروني "الوميضان اللذان سجلا مؤخرا استثنائيان تماما".
قال إن كليهما انتقل من سحابة إلى سحابة على ارتفاع عدة آلاف من الأقدام فوق الأرض، لذلك لم يتسببا في أي خطر.

ورصدت سرعة الوميض والمسافة التي قطعها بفضل تقنية التتبع في الأقمار الصناعية الجديدة.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة