جريمة ولا أغرب.. طعنت رجلا أثناء علاقة انتقاما لسليماني!

المتهمة اعترفت أنها قامت بفعلتها انتقاما لمقتل قائد ميليشيا الحرس الثوري

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

في جريمة ولا أغرب، ألقت الشرطة الأميركية القبض على امرأة في ولاية لاس فيغاس طعنت صديقاً في فندق كانت واعدته فيه.

في التفاصيل، تعاهد الرجل الضحية مع المرأة المتهمة عبر تطبيق للمواعدة، وبعد الاتفاق اجتمع الاثنان في فندق.

حينها، طلبت المتهمة واسمها نيكا نيكوبين وهي أميركية من أصول إيرانية، من الرجل تعصيب عينيه، وبعدما وافق سددت إليه طعنة بآلة حادة قرب رقبته، بحسب ما أفادت "أسوشييتد برس".

لكن الرجل استطاع بعد الطعن، دفع المتهمة بعيدا عنه والهروب خارج الغرفة للاتصال بالطوارئ، بحسب ما بين تقرير الشرطة.

سبب ولا أغرب!

وأثناء التحقيقات، اعترفت فعلا نيكوبين بفعلتها، إلا أنها بررتها بكلام عجيب، حيث قالت إنها فعلت ذلك انتقاما من القوات الأميركية على مقتل قائد ميليشيا الحرس الثوري الإيراني قاسم سليماني بغارة عام 2020 في العراق.

وأفادت المعلومات بأن المتهمة البالغة من العمر 21 عاماً، اتهمت بالشروع في القتل والضرب بسلاح مميت والسطو.

في حين لم تعرف الحالة الصحية للرجل حتى الآن.

قاسم سليماني (فرانس برس)
قاسم سليماني (فرانس برس)

يشار إلى أن قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني قاسم سليماني كان قتل بغارة أميركية في العراق، في يناير 2020.

ومن المقرر أن تمثل نيكوبين أمام المحكمة لجلسة استماع أولية في 24 مارس/آذار ، ولم يتضح ما إذا كان لديها محام بعد.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة