.
.
.
.
روسيا و أوكرانيا

بعد دعوته بوتين للقتال.. ماسك يتلقى ردا "مزلزلا" من الحليف

رمضان قديروف: "لا أنصحك بالتنافس مع بوتين"

نشر في: آخر تحديث:

بعد دعوته الرئيس الروسي لقتال "رجل لرجل"، جاء الرد على إيلون ماسك ليس من فلاديمير بوتين إنما من حليفه الشيشاني.

فقد رد الزعيم الشيشاني، رمضان قديروف، على عرض الرئيس التنفيذي لشركة تسلا، لمواجهة الرئيس الروسي، في معركة واحدة تحدد مصير أوكرانيا، قائلا إن ماسك سيواجه هزيمة سريعة، وذلك بحسب تقرير لموقع "بيزنس إنسايدر".

وشدد قديروف، وهو حليف لبوتين ويحكم منطقة الشيشان شبه المستقلة في روسيا، على أن بوتين سيطيح بماسك قائلا: "لا أنصحك بالتنافس مع بوتين".

والاثنين، تحدى ماسك، الملياردير الأميركي الذي يعد أغنى رجل في العالم الرئيس الروسي، في قتال "رجل لرجل"، بحسب ما قال عبر حسابه في تويتر، وذلك للدلالة على تضامنه مع أوكرانيا.

وقال ماسك في تغريدته: "أنا هنا لأتحدى فلاديمير بوتين في قتال رجل لرجل"، وكتب اسم الرئيس الروسي باللغة الروسية فيما كانت بقية التغريدة باللغة بالإنكليزية.

وتوسع قديروف بالرد، عبر حسابه في "تيلغرام"، مشيرا إلى مؤهلات بوتين في الجودو، لكنه قال إن هذا ليس السبب الرئيسي لخسارة ماسك، موضحا أن الملياردير الأميركي كان مجرد "رجل أعمال ومدون على تويتر" مقارنة ببوتين، "سياسي عالمي واستراتيجي".

وبدلا من ذلك، اعتبر قديروف أن على ماسك الالتحاق بتدريب في إحدى أكاديميات القوات الخاصة في قديروف أو في "نادي أحمات القتالي"، وهي سلسلة من نوادي الملاكمة الشيشانية التي أسسها وأطلق عليها اسم والده، الحاكم الشيشاني السابق، أحمد قديروف.

واعتاد الملياردير على إثارة الجدل على تويتر حيث يضم حسابه أكثر من 77 مليون متابع.

ففي شباط/فبراير، اتهم ماسك الهيئة المشرفة على البورصة التي فرضت عليه عقوبات في السنوات الماضية، بالسعي لإسكات حريته في التعبير.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة