.
.
.
.

الملكة إليزابيث لن تحضر احتفالات اليوبيل البلاتيني

أطلت الملكة إليزابيث الثانية لإعلان انطلاق الاحتفالات

نشر في: آخر تحديث:

أفاد قصر باكنغهام، الخميس، بأن الملكة إليزابيث الثانية لن تحضر احتفالات الغد باليوبيل البلاتيني لأسباب صحية.

واتجهت الأنظار إلى شرفة قصر باكينغهام،في وقت سابق الخميس، حيث أطلت الملكة إليزابيث الثانية، لإعلان انطلاق الاحتفالات في ذكرى مرور 70 عاما على اعتلائها العرش، وهي مدة قياسية في مرحلة انتقالية للعائلة الملكية البريطانية.

صورة تظهر الملكة إليزابيث تطل من شرفة القصر على مدى العصور

وعلقت الأعلام والصور العملاقة في شوارع المملكة المتحدة برمتها، فيما نصب عشاق العائلة الملكية الخيم في لندن ليكونوا في الصفوف الأمامية للاحتفالات باليوبيل البلاتيني لأشهر ملكة في العالم، التي باتت صحتها تتراجع وهي في سن السادسة والتسعين.

وفي بلد أمضى السنوات الأخيرة ممزقا بشأن بريكست وعانى في الصميم من جائحة كوفيد-19 وعمليات الحجر الصارمة، ويواجه الآن ارتفاعا كبيرا في الأسعار، توفر هذه الأيام الأربعة متنفسا ضروريا.

وفي رسالة خطية، قالت الملكة والقائدة العليا لـ15 بلدا من المملكة المتحدة إلى كندا مرورا بنيوزيلندا: "آمل بأن تشكل الأيام المقبلة فرصة للتفكير في ما أنجز خلال السنوات السبعين مع التطلع إلى المستقبل بثقة وحماسة".

وأضافت الملكة "شكرا لكل من شارك في عقد تجمعات وللأسر والجيران والأصدقاء للاحتفال بيوبيلي البلاتيني سواء في المملكة المتحدة أو في أنحاء الكومنولث".

ولم يسبق لأي عاهل بريطاني أن جلس على العرش لهذه الفترة الطويلة. ومن غير المرجح أن يحقق أي ملك آخر ذلك. فالأمير تشارلز وريث العرش يبلغ 73 عاما، فيما نجله وليام سيحتفل بعيده الأربعين قريبا.

الملكة إليزابيث تحضر مراسم ميلادها العسكرية
انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة