.
.
.
.

"مقابلة خاصة" تستضيف رئيس "القائمة العربية الموحدة" بحكومة إسرائيل

منصور عباس يحذر من عودة نتنياهو للكنيست وبقوة مع أحزاب دينية وصفها بالعنصرية، لتشكيل الحكومة المقبلة

نشر في: آخر تحديث:

في "مقابلة خاصة" مع "العربية"، توقع رئيس حزب "القائمة العربية الموحدة" في الائتلاف الحكومي الإسرائيلي د.منصور عباس أن تخوض إسرائيل انتخابات نيابية مبكرة.

وعزا السبب إلى كون الائتلاف الحالي برئاسة نفتالي بنيت لم يستطع احتواء أعضائه كافة. وانتقد عباس "القائمة العربية المشتركة"، لأنها لم تتخذ موقفا يمنع سقوط الحكومة الحالية، محذرا من عودة بنيامين نتنياهو إلى الكنيست وبقوة مع أحزاب دينية وصفها بالعنصرية، لتشكيل الحكومة المقبلة.

رئيس حزب "القائمة العربية الموحدة" نفى أن تكون شعبية القائمة قد تراجعت مشيرا إلى أن من اقترع للقائمة كان يعرف سلفا أنها ذاهبة إلى المشاركة في ائتلاف حكومي.

أضاف: "بدخولنا الائتلاف الحكومي أنهينا سياسة الإقصاء بحق عرب الـ48 التي دامت لعقود، ومستمرون في فرض "القائمة العربية الموحدة" كشريك على الساحة السياسية".

وعن تأثير القائمة على القيادات الإسرائيلية قال: "إن تأثيرنا نابع من مخاطبتنا المجتمع اليهودي".

منصور عباس دعا الناخبين العرب في إسرائيل إلى المشاركة بكثافة في الانتخابات المقبلة لقطع الطريق على نتنياهو ومنعه من تشكيل الحكومة الجديدة.

وردا على الاتهامات الموجهة إلى "القائمة العربية الموحدة" بعدم اتخاذ موقف صارم من الانتهاكات المتكررة للحرم القدسي قال: "نحن نتحرك في مساحة معقدة، خيارات العرب في إسرائيل هي بين الأسوأ والأقل سوءاً منه، نحن ننجز في شكل تراكمي لتحريك مسار السلام والتوصل إلى التسوية المنشودة.

رئيس حزب "القائمة العربية الموحدة" في الائتلاف الحكومي الإسرائيلي د.منصور عباس انتقد تجاهل السلطة الفلسطينية وحركة حماس لأوضاع عرب الـ48 وقال: "عندما أعلنت منظمة التحرير الفلسطينية عزمها إقامة الدولة لم تتطرق إلى عرب الـ48 وهذا الأمر غاب أيضا عن اتفاقات أوسلو، كذلك الميثاق الجديد لحركة حماس تجاهل عرب الـ48، نريد الحفاظ على وجودنا وتلافي حصول نكبة ثانية".

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة