مسلح يقتل 11 شخصا بعد نزاع أسري في الجبل الأسود

منفذ الهجوم كان يطلق النار عشوائيا على المارة في الشارع، وبينهم أطفال

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

أطلق رجل مسلح في جمهورية الجبل الأسود النيران بشكل عشوائي بعد نزاع أسري، ما أسفر عن مقتل 11 شخصا في الشوارع قبل أن يلقى مصرعه في تبادل لإطلاق النار مع الشرطة، حسبما نقل تلفزيون الجبل الأسود الرسمي، يوم الجمعة، عن مصادر في الشرطة.

وذكرت قناة “أر تي سي جي” الرسمية أن المسلح البالغ من العمر 34 أصاب 6 أشخاص آخرين، بينهم شرطي، في حي ميدوفينا بمدينة سيتينيي بالقرب من مقر الحكومة الملكية السابقة.

وتقع المدينة على مسافة 36 كيلومترا غربي بودغوريتسا، العاصمة الحالية للدولة الصغيرة الواقعة في منطقة البلقان.

ونقل التلفزيون الرسمي عن شهود عيان قولهم إن منفذ الهجوم كان يطلق النار عشوائيا على المارة في الشارع، وبينهم أطفال.

ونُقل 4 من المصابين إلى مستشفى في سيتينيي، بينما نُقل اثنان آخران إلى المركز الطبي في بودغوريتسا.

وبدوره، اعتبر رئيس وزراء الجبل الأسود، دريتان أبازوفيتش، في قناته على تطبيق "تيليغرام"، أن الحادث "مأساة غير مسبوقة" في سيتينيي، داعيا الأمة ”إلى أن تشاطر أسر الضحايا الأبرياء وذويهم وأصدقائهم وسكان سيتينيي ككل أحزانهم".

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.