في يوم زفافه.. عريس أردني يصدم بإحراق منزله بسبب "خلاف"

أتى الحريق على 90% من أثاث المنزل الذي كان قد تم تجهيزه مؤخراً لاستقبال العريسين

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00

لم تكتمل فرحة المواطن الأردني مجاهد رويعي بزواجه، حيث أُحرِق منزله في ليلة زفافه وذلك في بلدة المشارع بالأغوار الشمالية بالأردن.

فبعد أن انتهت مراسم الزفاف في محافظة إربد شمالي الأردن، توجه مجاهد وعروسه إلى منزلهما الجديد بعد أن كانا قد جهزاه كاملاً بالأثاث والأدوات الكهربائية وكل ما يلزمهما ليستقرا فيه، إلا أنهما صدما وهما في طريقهما إليه بخبر اندلاع النيران فيه.

ووصف مطلق القصيري خال العريس مشهد المنزل بعد احتراقه بـ"الحزين والمأساوي"، حيث أتى الحريق على 90% من أثاث المنزل.

وقال القصيري لـ"العربية.نت" إن أهل العريس كانوا عائدين عند الساعة 9:30 من مساء الخميس من قاعة الأفراح التي أقيم فيها حفل الزفاف بمحافظة إربد إلى منطقتهم حيث هم سكان منطقة المشارع في الأغوار الشمالية، وعندما اقتربوا من المنطقة وصلهم خبر يفيد باحتراق منزل العريس.

وأشار إلى أن منزل العريس فوق منزل والدته، مضيفاً أنه من شدة الحريق انصهر ألمنيوم النوافذ.

آثار الحريق في المنزل

القبض على الفاعلين

من جانبه، قال الناطق الإعلامي باسم مديرية الأمن العام الأردنية العقيد عامر السرطاوي، في بيان وصل لـ"العربية.نت" نسخة عنه، إن بلاغاً ورد باشتعال النار في أحد المنازل غرب محافظة إربد، وتم التحرك للمكان والعمل على إخماد النار ولم تقع إصابات تذكر.

وأضاف الناطق الإعلامي أن التحقيقات الأولية بعد إخماد الحريق أشارت إلى وجود شبهة جنائية باشتعال النار وأن الحريق تم بفعل فاعل، فشُكّل فريق تحقيق من البحث الجنائي ومديرية شرطة غرب إربد لمتابعة التحقيق في القضية.

وأكد الناطق الإعلامي أنه، ومن خلال التحقيقات وجمع المعلومات، تمكّن فريق التحقيق من حصر الاشتباه بشخصين من ذوي السوابق وألقي القبض عليهما. وبالتحقيق معهما، اعترفا بقيامهما بإضرام النار في المنزل بالاشتراك إثر خلاف مع صاحبه. وستتم إحالة الرجلين للقضاء.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة