قصص تاريخية

ممثل بهوليوود.. وعد هتلر بمنح مكافأة لمن ينجح في خطفه

كلارك غيبل تطوع بسلاح الجو الأميركي بالحرب العالمية الثانية وشارك بعمليات قصف على مدن ألمانية

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
3 دقائق للقراءة

أثناء فترة حكمه، أبدى القائد السوفيتي جوزيف ستالين إعجابا شديدا بأفلام الغرب الأميركي، المعروفة بأفلام الويسترن، وشخصيات رعاة البقر. وأواخر الأربعينات، تحمل ستالين بكره شديد تجاه شخصية الممثل الأميركي جون واين (John Wayne) ليصدر على إثر ذلك أوامره لجهاز المخابرات بتدبير عملية لتصفية هذا الممثل.

إلى ذلك، لم يكن جون واين الممثل الأميركي الوحيد الذي عانى من تصرفات مشابهة. فمن قبله، طارد القائد النازي أدولف هتلر نجم هوليوود كلارك غيبل (Clark Gable) واعدا بمنح مكافأة لمن يقتله.

مكافأة لخاطف كلارك غيبل

خلال ثلاثينات القرن الماضي، صنّف كلارك غيبل، المولود يوم 1 شباط/فبراير 1901 بكاديز بولاية أوهايو الأميركية، كأشهر ممثلي هوليوود. فضلا عن ذلك، لقّب المقدم التلفزيوني الأميركي إد سوليفان (Ed Sullivan) الممثل كلارك غيبل بملك هوليوود.

وبفترة نشاطه، نافس كلارك غيبل العديد من كبار الممثلين من أمثال غريتا غاربو (Greta Garbo) وجوان كراوفود (Joan Crawford) وآفا غاردنر (Ava Gardner) ونال دور البطولة بالعديد من الأفلام.

صورة ملونة مقتبسة من أحد الأفلام لكلارك غيبل

وبفلمه الأخير، ظهر غيبل رفقة مارلين مونرو مثيرا بذلك شكوك الصحافة الأميركية التي تحدثت عن إمكانية وجود علاقة عاطفية بين الطرفين.

وبفضل نشاطه السينمائي وإتقانه للأدوار التي لعبها، امتلك كلارك غيبل عددا كبيرا من المعجبين. وضمن هؤلاء المعجبين، تواجد القائد النازي أدولف هتلر الذي اتجه، رفقة مساعديه ووزرائه المقربين، لمتابعة كلارك غيبل بقاعات العرض الخاصة.

وخلال فترة الحرب العالمية الثانية، عرض أدولف هتلر مكافأة قيمتها 5 آلاف دولار لمن ينجح في خطف ونقل كلارك غيبل سالما لألمانيا.

مكافأة لمن يقتل غيبل

إلى ذلك، تغيرت حياة كلارك غيبل بشكل تام عقب وفاة زوجته كارول لومبارد (Carole Lombard) يوم 16 يناير 1942 بشكل مفاجئ بسبب سقوط طائرتها. وعلى إثر ذلك، دخل غيبل في حالة اكتئاب أدمن خلالها على التدخين وشرب الكحول. وأملا في الخروج من هذه الأزمة، راسل كلارك غيبل الرئيس الأميركي فرانكلن روزفلت أملا في الحصول على موافقته للالتحاق بالجيش.

أمام إصراره، قوبل طلب كلارك غيبل بالموافقة ليلتحق بذلك الأخير خلال شهر آب/أغسطس 1942 بسلاح الجو الأميركي حيث تدرب لنحو 13 أسبوعا قبل أن يرسل فيما بعد نحو بريطانيا.

وعلى مدار أشهر، شارك كلارك غيبل بالعديد من المهام فوق الأجواء الألمانية وكاد أن يفقد حياته خلال إحداها.

مع سماعه لخبر مشاركة كلارك غيبل بعمليات القصف على ألمانيا، استشاط أدولف هتلر غضبا واستدعى قائد سلاح الجو الألماني هرمان غورينغ مطالبا بقتل الممثل الأميركي الشهير.

من جهة ثانية، وعد أدولف هتلر بتقديم مكافأة مالية ضخمة لمن يتمكن من إسقاط طائرة كلارك غيبل.

مع سماعه لخبر المكافأة، تخوف كلارك غيبل من إمكانية وقوعه بقبضة الألمان. وبالأشهر التالية، عاد الأخير نحو بلاده عقب حصوله على إذن تسريح من الجيش. وأثناء مسيرته العسكرية القصيرة، حصل كلارك غيبل على العديد من الأوسمة ورقّي لرتبة رائد.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.